تطوير المواقع

كيف تحترف التدوين على الإنترنت وتحوله إلى عملك الدائم

By August 7, 2016 March 26th, 2019 No Comments

كيف تبدأ فى التدوين على الإنترنت وتحوله إلى عملك الدائم .

هل سألت نفسك من قبل كيف يمكنك أن تبدأ فى التدوين على الإنترنت ؟
فالكثير لديه خبرات وتجارب يرغب فى مشاركتها مع الجميع ولكن دائماً ما يجد صعوبات فى ذلك.
لهذا السبب سأخبرك من أين تبدأ وكيف تستمر وتحول التدوين إلى عملك الدائم Full Time ولكن فى البداية عليك أن تنشئ موقعك الإلكترونى ثم تقوم بوضع هدفاً ترغب فى تحقيقه وهذا الهدف ربما يكون مادى أو معنوى لأننا سوف نسعى فى هذه المقالة لوضع طريق محدد نحو تحقيق هذا الهدف.
أولاً : التعرف على ما يطلبه جمهورك :-
فى البداية عليك أن تتعرف على ما يهم جمهورك الذى ستدون له وهذا يتم عن طريق دراسة سلوكهم على الإنترنت وتحديداً على شبكات التواصل الإجتماعى التى يقضون عليها معظم أوقاتهم ويشاركون فيها بأرائهم وأسئلتهم المختلفة وأيضاً متابعة ما يشاركونه على المنتديات والمواقع المنافسة لموقعك .
– شبكات التواصل الإجتماعى المختلفة

1 – الفيس بوك : فى البداية إشترك فى أكثر الجروبات نشاطاً فى مجالك على الفيس بوك فهى كنز لمديرى المواقع ليس لتسويق روابط أو محتوى موقعك ولكن لإيجاد الأفكار والتعرف على ” حاجة ” جمهورك لتلبيها داخل موقعك .
إبحث عن الجروبات المتعلقة بمجالك من هنا

إبحث على المجال الذى ستدون فيه وإنضم للجروبات المتعلقة به
ثم إبدأ فى متابعة بوستات أعضاء هذه الجروبات وأسئلتهم وطلباتهم المختلفة وقم بتجميع هذه الأفكار فى ملف نصى وإبدأ فى فلترتهم وترتيبهم حسب الأكثر أهمية من وجهة نظرك ومن هنا يمكنك الحصول على فكرة تدوينتك الجديدة من خلال إجابة أسئلة جمهورك كما فى الصورة التالية :-

سؤال مثل هذا يصلح أن يكون فكرة تدوينة قادمة عن ما هو الخيار الأفضل من ناحية السيو Sub domain أم Sub Directory وسيكون لها جمهورها المهتم بها فالمثال الذى أمامنا هو تلخيص لحالة الكثيرون الذين لا يعرفون أيهما أفضل من ناحية السيو وهنا يأتى دورك لإجابة جمهورك من خلال تدوينة شاملة .
2 . تويتر : وهى من الشبكات التى ستساعدك على معرفة إحتياجات جمهورك بشكل مباشر وخصوصاً فى المحتوى الأجنبى لأن النسبة الأكبر من مستخدمى تويتر من الغرب وهنا سنقوم بنفس الشئ الذى قمنا به فى الفيس بوك وهو البحث عن المجال الذى نرغب فى التدوين به على سبيل المثال الـ Skin Care كما فى الصورة التالية :-

إستخدام هذه الصيغة فى البحث ستعطيك كل من يبحث عن مساعدة فى هذا المجال وهذا أيضاً سيعطيك أفكار محتوى رائعة تستخدمها فى مدونتك لأن المحتوى الذى يتم مشاركته على تويتر لا تجد له إحصائيات فى Keyword Planner أو غيرها من أدوات الكلمات المفتاحية .
ولكنه فى نفس الوقت يعتبر ” إحتياج ” لجمهور كبير ويبحث عن من يساعده فى تلبيته وهنا يأتى دورك ودور موقعك فى أن تسرد تدوينة كاملة تغطى فيها بعض من هذه الأسئلة أو أهمها من وجهة نظرك .
3 . الأسئلة المباشرة : إيجاد الأسئلة المتعلقة بمحتوى تدوينتك سيساعدك أيضاً فى كتابة محتوى مميز ، مفيد وغنى بالمعلومات التى يبحث عنها جمهورك وهذا يمكنك فعله عن طريق أداة Faq Fox Scrapper وهى تقوم بجلب كافة الأسئلة المتعلقة بالكلمة المفتاحية التى تمدها بها من على مواقع الأسئلة المتخصصة .

وعن طريق النتائج التى ستحصل عليها يمكنك إستخلاص عناوين رئيسية لتدوينتك القادمة عن طريق أكثر الأسئلة الشائعة وإحتياجات جمهورك سواء على شبكات التواصل الإجتماعى الأكبر كالفيس بوك وتويتر أو على مواقع الأسئلة المتخصصة والتى يلجئ إليها الملايين من مستخدمى الإنترنت بشكل يومى .
ثانياً : التدوين بأسلوب مختلف :-
حتى يتعلق جمهورك بموقعك ويكون تدوينك على الإنترنت بمثابة العمل الدائم والذى لا يشغلك عنه شئ أخر يجب أن تقدم لهم ما لن يجدوه فى أى موقع أخر ، وهذا الأمر يحتاج إلى تخطيط وإتباع أسلوب مختلف فى التدوين عن الأسلوب التقليدى القائم على الكم وليس الكيف .

إذا لم تستمتع بما تكتُب لن يستمتع به من يقرأه عليك أن تفكر وأنت تدون أن دائماً هنالك شخص يبحث عن المزيد لا تكتفى فقط بما تراه أنت ولكن ضع فى حسبانك أنك تخاطب شرائح مختلفة وتسعى لإرضاء أكبر قدر ممكن منهم عن طريق تقديم محتوى ” شامل ” يغطى ما لا يقل عن 90% من الموضوع الذى تتناوله وهنالك خطوات لتحقيق هذا الأمر يمكنك الإعتماد عليهم فى كل مرة تدون فيها على موقع جديد .
الخطوة الأولى : ضع هدف للتدوينة قبل بدء التدوين .
الهدف من التدوينة هو ما تأمل أن يقوم به القارئ بعد إنتهائه من قرائتها والأهداف قد تختلف من مجال لمجال ولكنها دائماً أهداف لحظية تحدث بمجرد أن ينتهى القارئ من التدوينة على سبيل المثال :-
1 . مشاركة التدوينة على مواقع التواصل الإجتماعى
2 . الإشتراك فى القائمة البريدية الخاصة بموقعك
3 . تحميل كتاب إلكترونى أو الإشتراك فى خدمة
4 . ملئ فورم محدد داخل التدوينة
5 . الذهاب إلى مقالة إخرى داخل موقعك
6 . متابعة أى من صفحاتك على السوشيال ميديا
إلى أخره …
الخطوة الثانية : ضع إستنتاج وإبنى عليه تدوينتك .
عادة عند بدء التدوين يتشتت ذهننا إلى أفكار عديدة وقد نجد أنفسنا نحاول تدوين أكثر من 10 أفكار مختلفة وهذا الأمر يؤدى فى النهاية إلى إهدار الوقت وعدم تقديم محتوى ذو قيمة بسبب تشتت الأفكار ، لذا أنصحك أن تقوم بوضع إستنتاج محدد للتدوينة يصل له القارئ بمجرد إنتهائه منها وهذا الإستنتاج سيكون بمثابة الإطار الخاصة بتدوينتك
فسوق تقوم بالتدوين داخل هذا الإطار أملاً فى أن يصل القارئ فى نهاية التدوينة إلى هذا الإستنتاج الذى قد يكون معلومة جديدة أو طريقة مساعدة أو تجربة ممتعة إلخ …
فكر فى مقالتك كقطعة الـ Puzzle
حينما تبدأ بالإطار الخارجى يسهل عليك إكمالها بشكل صحيح

الخطوة الثالثة : إختار عنوان جذاب وصادق فى نفس الوقت
عند كتابتك لعنوان تدوينتك عليك أن تعلم أن هذا العنوان يعتبر بمثابة عنوان لكتاب جديد فإذا لم يكن جذاباً لن تجد من يقرأه فكر فى الأمر بهذه الطريقة وستجد أنك قد غيرت أسلوبك فى كتابة عناوين تدويناتك بشكل كامل .
إنظر لهذا العنوان من كتاب It’s Not How Good You’re, It’s How Good You Want To Be

العناوين دائماً هى ما تميز الكاتب العادى عن الكاتب المبدع .
ولكن عليك أن تنتبه فالعناوين القوية لا يجب أن تكون خادعة أو مضللة للقارئ ، لذا إختيارك لعنوان قوى وإبداعى يجب أن يكون مرتبط بمحتوى تدوينتك بشكل أو بأخر لا تخدع القارئ لأنك سوف تخسره للأبد .
ولكى تكتب عناوين مميزة يمكنك إستخدام أداة Co Schedule Headlines
هذه الأداة تقوم بتحليل العنوان الذى تدخله بها وتعطيك تقييم وتحليل مفصل له وتخبرك كيف يمكنك تحسينه

الفرق بين هذا العنوان الذى فى الصورة وبين الصورة التالية هو الـ Emotion Writing أى مخاطبة المشاعر من خلال عناوين مقالاتك مع الحفاظ على وجود الكلمة المفتاحية التى تستهدفها فى محركات البحث داخل العنوان .

فهنا تم إستبدال كلمة No one shared before بكلمة That can make you millionaire مما يجعل العنوان يخاطب مشاعر القارئ مباشرة قبل عقله وهذا النوع من العناوين دائماً ما يحقق نجاحاً كبيراً سواء فى محركات البحث أو فى مواقع التواصل الإجتماعى .
ثالثاً : لا تكتفى بما تعرف … إقرأ

” ليس من المفترض أن تعرف كل شئ عن مجالك ولكن المطلوب هو أن تعرف أكثر من زوار موقعك ” لذا دائماً عليك أن تقدم للزائر قيمة مضافة ولا تكتفى فقط بما تعرف بل قم بالبحث والتنقيب عن معلومات إضافية ذات قيمة حقيقية يمكنك أن تقدمها لمتابعى موقعك .
كن على إطلاع دائم بجديد مجالك من أخبار وأحداث ومقالات إقرأ كثيراً وتابع كل من يقدم إضافة حتى تكون دائماً متقدماً بخطوة عن منافسينك وحاضر بالجديد لمتابعينك .
حتى تقوم بهذا الأمر أنصحك أن تستخدم Google Alerts

هنا يمكنك أن تتلقى جديد المقالات والأسئلة والفيديوهات المتعلقة بمجال ” Search Engine Optimization ” بمجرد حدوثها على بريدك الإلكترونى ويمكنك أيضاً تحديد لغة المحتوى التى ترغب فى متابعته والدولة التى ترغب فى متابعتها تحديداً هذا إن أردت أن تستهدف سوق بعينه .
بمجرد وصولك إلى هذا السطر أنت على إستعداد تام لتحويل التدوين إلى عملك الدائم كل ما عليك فعله الأن هو إختيار الأدوات التى تساعدك على القيام بهذا الأمر بإحترافية وسهولة ” خبرتك + أدواتك = نجاحك ”

أهم أربعة أدوات سوف تحتاجهم لكتابة محتوى عالى الجودة :-
1 . أداة تصحيح الجرامر Grammarly
2 . أداة إختيار العناوين المناسبة Headline Analyzer
3 . أداة تسويق محتوى موقعك لمديرى المواقع Content Marketer
4 . أداة معرفة المحتوى الأكثر شيوعاً على الإنترنت BuzzSumo
إجمالاً التدوين يعتبر واحد من أكثر المهن تأثيراً فى العالم فلديك الفرصة للتأثير ليس فقط فى بضعة ألاف بل الملايين بتدويناتك وكلماتك التى تنشرها داخل موقعك سواء كانت هذه التدوينات أراء شخصية أو نصائح عملية أو خبرات تستحق المشاركة ، سوف نتحدث فى مقالة قادمة عن أساليب الربح من التدوين على الإنترنت وكيف يمكنك تحويل مدونتك إلى مصدر أرباح دائم .
#سيو_صح